رياضات أخرى

كأس الغولف للصحافيين الرياضيين … بوردو بطلا للنسخة الــ7 وتكريم فعاليات رياضية وإعلامية بارزة

افتتح الحفل الختامي للنسخة الـ 7 من كأس الغولف للصحافيين الرياضيين، مساء الأحد 30 يونيو 2024، بأحد فنادق مدينة أكادير، بتلاوة خاشعة لآيات عطرة من الذكر الحكيم، ترحما على الفقيدة الكريمة صاحبة السمو الملكي الأميرة للا لطيفة، حرم المغفور له جلالة الملك الحسن الثاني، طيب الله مثواه، ووالدة صاحب الجلالة الملك محمد السادس، نصره الله وأيده وأطال عمره، وأصحاب السمو الملكي الأمراء والأميرات، تلاها على مسامع الحاضرين الفقيه والأستاذ محمد طمطم إطار بالمديرية الجهوية لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بسوس ماسة، رفعت على إثرها أكف الضراعة إلى الله سبحانه وتعالى، بأن يتغمد الفقيدة الغالية صاحبة السمو الملكي الأميرة للا لطيفة، بواسع رحمته، وكريم غفرانه، ويسكنها فسيح الجنان، راجيا من العلي القدير أن يحفظ أمير المؤمنين صاحب الجلالة الملك محمد السادس، وأن يطيل في عمره، ويديم عزه ونصره، ويخلد في الأعمال الصالحة ذكره، وأن ويقر عين جلالته بولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن، ويشد أزره بشقيقه صاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وبسائر أفراد الأسرة الملكية الشريفة.
وكانت الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين قد أعلنت عن تأجيل الحفل الختامي والموسيقي، الذي كان مقررا مساء السبت 29 يونيو 2024، مباشرة بعد نعي الناطق الرسمي باسم القصر الملكي، بكل حزن وأسى، انتقال صاحبة السمو الملكي الأميرة للا لطيفة إلى عفو الله ورحمته.
واتخذت الرابطة قرار التأجيل، وإلغاء الحفل الموسيقي، مراعاة لظروف الحداد التي تعيشها الأسرة الملكية الشريفة.
وشهدت الدورة السابعة التي أقيمت بمسالك النادي الملكي للغولف بأكادير، ما بين 28 و30 يونيو 2024 بشراكة مع مجلس جماعة أكادير، ودعم من المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، والاتحاد العام لمقاولات المغرب فرع جهة سوس ماسة، مشاركة 35 صحافيا وصحافية، يمثلون وسائل إعلام وطنية وجهوية، مكتوبة ومرئية ومسموعة، للتقرب والتعرف أكثر من أي وقت مضى، على رياضة الغولف وقواعدها بتأطير من مدربي النادي الملكي للغولف بأكادير الذين قدموا مشكورين، مجموعة من المعطيات والمعلومات والتقنيات الخاصة بهذه الرياضة، التي عادت إلى أحضان البرنامج الأولمبي منذ دورة أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.
وانطلقت التظاهرة بدروس نظرية وتطبيقية، تحت إشراف أحد أطر النادي الملكي للغولف بأكادير، وهو الإطارالتقني عزيز اوطالب ، قبل الدخول في الشق التنافسي الذي مر في أجواء ممتعة وحماسية، ليسفر في النهاية عن تتويج الزميل ربيع بوردو عن موقع “منبر 24” باللقب، في حين عادت المرتبة الثانية لفؤاد صديقي عن راديو “مدينة إف إم”، أما المرتبة الثالثة فكانت من نصيب محمد أبو الجهال عن القناة الأمازيغية.
وتتويجا لأشغال الدورة السابعة والتي كانت ناجحة بامتياز كسابقاتها وبشهادة كل المتتبعين والحاضرين، تم تنظيم حفل تتويج الفائزين عشية الأحد 30 يونيو 2024، مع تكريم ثلة من الفعاليات الرياضية والإعلامية والجمعوية، تقديرا لمساراتها المتميزة وأدوارها الفعالة وإسهاماتها القيمة.
وفي هذا الصدد تم تكريم كل من خالد بورقية قيدوم مسيري فريق حسنية أكادير لكرة القدم، والحكم الدولي رضوان جيد الذي اعتزل الملاعب، بأفضل طريقة ممكنة، من خلال قيادته لنهائي كأس العرش لعام 2023، بين الجيش الملكي والرجاء الرباضي، والمدرب الوطني فيصل بوجدي الفائز بالازدواجية رفقة فريق صقر أكادير لكرة القدم داخل القاعة، وفاطمة أمزيل نائبة رئيس مجلس جماعة أكادير، والفاعلة في المجال الاجتماعي والجمعوي، ورشيدة بوهيا الفاعلة الجمعوية والرياضية، والصحافي الرياضي عزيز القبا بمناسبة بلوغه سن التقاعد الإداري، والإعلامي الحسين الساعدي أجديك، بطل المغرب لست سنوات في رياضة الكراطي لذوي الهمم، وليلى الناير الفاعلة في القطاع السياحي بأكادير، واللاعب الدولي السابق يوسف أشامي، المدرب المساعد حاليا في حسنية أكادير لكرة القدم، والصحافية بإذاعة أكادير الجهوية، حادة لعويج.
وفي سياق متصل أكد عبد اللطيف المتوكل رئيس الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين، على أن تنظيم كأس الغولف للصحافيين بأكادير، يبقى حدثا مهما واستثنائيا بل وفريدا من نوعه، ليس فقط على صعيد الجهة أو المملكة المغربية، بل على الصعيدين العربي والإفريقي، مضيفا أن الرابطة تتوق إلى مواصلة العمل الجاد ومنح الصبغة الدولية لهذه التظاهرة في الدورات المقبلة من خلال مشاركة صحافيين من بلدان مختلفة، مشيدا بدور الشركاء الفاعلين مع المكتب المحلي للرابطة بأكادير، في توفير متطلبات تنظيم هذا الحدث الرياضي البارز، وخاصة مجلس جماعة أكادير الراعي الرسمي، والنادي الملكي للغولف الشريك الأساسي، بالإضافة إلى الدعم الموصول من المجلس الجهوي للسياحة بأكادير، والاتحاد العام لمقاولات المغرب فرع جهة سوس ماسة.
من جانبه أكد الدكتور الطاهر برادة نائب رئيس النادي الملكي للغولف بأكادير، على أن التظاهرة ترسخ أقدامها بثبات، لتكشف النقاب عن الجهود المبذولة لتطوير رياضة الغولف وجعلها متاحة لجميع فئات المجتمع، وأضاف أن كأس الغولف للصحافيين الرياضيين، تعد فرصة مثالية للصحافيين لتقريبهم من هذه اللعبة، وأيضا لتسويق هذه الرياضة لدى عامة الناس وكافة شرائح المجتمع، مبرزا أن النادي الملكي للغولف بأكادير يفتح أبوابه بالمجان لكل راغب في تعلم أبجديات هذه الرياضة وممارستها، وكشف برادة أن الغولف رياضة في متناول الجميع بعيدا عما يقال خطأ، بأنها في متناول فئة الأغنياء فقط، وأوضح الدكتور برادة أن النادي الملكي للغولف بأكادير يفتتح أكاديميته بالمجان لجميع الأطفال من مختلف مناطق وأحياء أكادير وإنزكان وأيت ملول، لممارسة هذه الرياضة بدون أي تكاليف أو أعباء مالية، مبرزا أن مجموعة من الأبطال تكونوا في هذا النادي النموذجي على صعيد الجهة والمملكة.
واختتم الحفل التكريمي بصورة جماعية للمحتفى بهم مع الحضور الكريم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى